• ×

الأربعاء 28 محرم 1439 / 18 أكتوبر 2017

هنيئاً للحجاج بهذه الخدمات

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أ. عبدالرب العبيدي
لقد شرف الله المملكة العربية السعودية أن تكون خادمة للحرمين الشريفين، فإنها تدرك في نفس الوقت أن هذا الشرف العظيم يتطلب منها العمل بكل ما أوتيت من قوة لتوفير المزيد من نعم الأمن والرخاء والاستقرار لضيوف الرحمن، حتى يستطيعوا أداء فريضة الحج في جو من الطمأنينة والراحة، اللتين تحرص عليهما منذ أن أنعم الله على جلالة المغفور له الملك عبدالعزيز - يرحمه الله - مؤسس هذه المملكة بجمع شملها وتوحيد كلمتها، ونشر الأمن في ربوعها على أساس من تحكيم كتاب الله الكريم والتمسك بسنة رسوله صلى الله عليه وسلم" .

ولا يشك أحد في التطور الكبير للوزارات والإدارات الحكومية والذي رافقه تطور العمل الخدمي المقدم لحجاج بيت الله الحرام فوزارة الداخلية وهي تحمل الجانب الأكبر من أعباء رعاية وخدمة حجاج بيت الله الحرام منذ وصولهم إلى المملكة العربية السعودية، وخلال وجودهم في أراضيها، وحتى مغادرتهم البلاد بعد أدائهم لمناسك الحج.

فهي على رأس الجهات المسؤولة عن استقبال ضيوف الرحمن، وإجراء معاملات دخولهم إلى منافذ المملكة الجوية والبحرية والبرية، والإشراف على تحركهم نحو الأراضي المقدسة، والسهر على راحتهم وأمنهم، وتنظيم حركة المرور، والحفاظ على سلامة الحجاج وممتلكاتهم، ومتابعة أمورهم.

وكذلك ما تقوم به وزارة الدفاع ووزارة الحرس الوطني بالعديد من الجهود التعاونية مع وزارة الداخلية في حفظ النظام، وتنظيم حركة السير، وإرشاد التائهين مع الهلال الأحمر، والكشافة، والجهات الأخرى ذات العلاقة.

كما تعد وزارة الصحة من أبرز الجهات الرسمية التي يكون لها نشاط متواصل خلال موسم الحج ؛ سواء من حيث الإشراف الشامل على الحالة الصحية للحجاج أو من حيث تقديم مختلف أنواع الرعاية الصحية لهم من خلال مراقبة الأمراض المعدية والسارية ومكافحتها على الفور، ضماناً للحفاظ على الصحة العامة منذ لحظة دخول الحجاج إلى أراضي المملكة، وحتى مغادرتهم لها.

إضافة إلى تلك الجهود هناك وزارات وإدارات أخرى توفر الخدمات الأساسية، وتقوم بعملية المراقبة في المشاعر المقدسة أثناء الحج كتوفير المياه، والكهرباء، والاتصالات ومراقبة ما يعرض للبيع من حيث الجودة، والصلاحية، وضبط الأسعار.

فهنيئاً لحجاج بيت الله الحرام بهذه الخدمات التى تقدمها حكومتنا الرشيدة لراحة الحجاج وتقديم أفضل الخدمات لهم منذ دخولهم الأراضي المقدسة وحتى مغادرتها في ظل متابعة مباشرة من خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين حفظهما الله جميعاً لخدمة الإسلام والمسلمين.

بقلم: أ . عبدالرب العبيدي
رئيس التحرير المكلف
abdarab2005@hotmail.com
أ. عبدالرب العبيدي

 0  0  16206

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:25 صباحًا الأربعاء 28 محرم 1439 / 18 أكتوبر 2017.