• ×

السبت 28 ربيع الأول 1439 / 16 ديسمبر 2017

إعفاء المسئول بالواتس أب

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أ. عبدالرب العبيدي
رسالة "الوداع" التي نقلها "اللعين" الواتس أب بالأمس واشاعها تخيلاً على لسان أحد المسئولين كان مخجلاً للغاية وكان مضحك للعقلاء ومفرحاً للجهلاء الذين ينساقون خلف هذه الشائعات والبلبلة التى لاتخدم المصلحة العامة.

حتى لوافترضنا أن الرسالة حقيقة للمسئول فلا يجب تعميمها بالواتس أب قبل تأكيدها من قبل ذلك المسئول الذي يبدوا أنه "تفاجاء" بها ولكن أين المتحدث الرسمي لذلك المسئول؟؟ لم يخرج ويعلن الحقيقة بالواقع أو النفي !! وهذا هو المتعودين علية من المتحدثين حتي يلجم أصحاب الشائعات المغرضة الذين يريدون أن يحاربون المسئولين الناجحين في اداراتهم وأعتقد أن المسئول لن تؤثر فيه مثل هذه الزوابع الفاشلة من مطلقيها .

الإعفاء والتمديد لاي مسئول ليس عيباً وليس سرا ًحتى يتناقل بمواقع التواصل إن ثبت حقيقته ولكن المعيب أن يكون غير ذلك وهذا هو الواقع للأسف اليوم.

ولا شك أن استمرار المسئول او إعفاءه يتم من خلال عدة معطيات يقدرها المسئول عنه تكمن في انتاجيته وتطوير إدارته وقطاعاتها المختلفة من خلال موقعة فهذا من يستحق التمديد وهو الواثق من نفسة بينما نجد على النغيض الآخر من يتم التمديد له بالمجاملة والمحاباة فهو من يطارد الشائعات لأنه غير مصدق أنه سوف يستمر في موقعة.

قبل عقود من الزمن لم نكن نسمع بكلمة "تمديد" للمسئول حيث كانت الإدارات تستقبل مسئول وتودع مسئول بدون أن يكون هناك تفاعلاً او تناقلاً لتلك التغييرات فكانت الأمور متزنه وليس مثل الوقت الحالي لو تم نقل "موظف صغير" تجد الشائعات والهرج والمرج وكأنه مسئولاً حتى يصبح حديث المجالس .

ومابين التمديد والاعفاء تستمر شائعة "القيل والقال" ويصبح الواتس أب هو لعنة هذا الزمن لما يحدثة من تفرقة ومشاحنات هي في الحقيقة لاتمت للواقع بصلة.

ودمتم بخيرررررررررر،،،،،،،،


بقلم: عبدالرب العبيدي
رئيس التحرير المكلف
abdarab2005@hotmail.com

أ. عبدالرب العبيدي

 0  0  30229

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:43 مساءً السبت 28 ربيع الأول 1439 / 16 ديسمبر 2017.