• ×

السبت 8 ذو القعدة 1439 / 21 يوليو 2018

التطعيم في الصحة .. جاي يكحلها عماها

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
د. طه الخطيب
الصحة حافلة يومياً بانجازاتها وقراراتها التي تجاوزت جميع الأنظمة واللوائح والإجراءات المعمول بها والمعروفة للجميع وتعتمد في تفسيرها على مزاجية المسئولين فيها ومدى تفهمهم لنوعية العمل والأدوار وطريقة الأداء وكيفية التعامل والتطبيق وتختلف من منطقة لأخرى وهنا يأتي دور القيادة.

برامج التطعيم التي تنفذها وزارة الصحة من البرامج الوقائية الأساسية للمحافظة على صحة المجتمع ويعتمد نجاحها أساساً على التنسيق مع الجهات ذات العلاقة ومقدمي الخدمات الصحية من منسوبي الوزارة العاملين في المرافق الصحية إضافة للعمل المكلفين فيه في مجال تخصصاتهم.

ومن هذا المنطلق في حال التفكير في تكليفهم باي عمل إضافي يجب مراعاة ما يواجهه مقدمي الخدمة من معوقات وسلبيات في الميدان والظروف الاجتماعية والإنسانية لهم وتشجيعهم وتحفيزهم للحصول على نتائج إيجابية وجودة في الأداء بدلاً من إجبارهم على العمل لساعات اضافية تفوق ما هو مطلوب منهم دون تعويض مناسب او احتساب خارج دوام لهم او مكافأة مجزية ، لمجرد وجهة نظر او توجهات كل مسئول بعيدة كل البعد عن العمل الميداني وحقوق العاملين .

وبالرغم من ذلك يضحوا في خدمة المجتمع من شارع لشارع ومن منزل لمنزل بسياراتهم الخاصة ويتم تقييم مستوى الأداء والحكم عليهم من قبل المسئولين أصحاب القرار والمتفسح السري المتواجدين في المكاتب والمشغولين في تدشين ومقابلات والتقاط الصور والظهور في حملات التطعيم وإعلان نسب التغطية...!!!.

رسالة لأصحاب القرار والمسئولين بالوزارة مقدمي الخدمات الصحية هم العامود الفقري لأي عمل ناجح احرصوا على حقوقهم ودعمهم والمحافظة عليهم هم الباقون وأنتم راحلون من مناصبكم.


بقلم: الرقيب العلني د. طه الخطيب
د. طه الخطيب

 0  0  196063

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:05 صباحًا السبت 8 ذو القعدة 1439 / 21 يوليو 2018.