• ×

الإثنين 17 شعبان 1440 / 22 أبريل 2019

بني مالك ... ضحية من ؟؟!!

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أ . حميد بن أحمد المالكي
تعتلي قمم جبال السروات وتكتسي باشجار العرعر والعتم " الزيتون " وتتزين سفوحها بالشلالات وتداعب اوديتها الانهار ، تسحر الالباب باجوائها البديعة ، تتنوع مواردها الطبيعية بين جنان الفواكه ومزارع الخضروات ، اصبحت معلم جاذب للسياح يزورها الالاف منهم سنوياً حتى اصبحت وجهة للكثير من المصطافين ، تضم نحو 700 قرية تزخر جميعها بالآثار القديمة من بيوت حجرية وقلاع وحصون ما زالت بعضها صامدة منذ مئات السنين ، إنها منطقة سراة بني مالك " دلوعة الغيم " الواقعة جنوب محافظة الطائف بنحو 120كم تربوا مساحتها عن 5000 كيلو متر مربع ، وتُعد من اكبر قبائل الجزيرة العربية ذات مكانة تاريخية قبل وبعد الاسلام عُرفت باسم " سراة بني جرير في صدر الاسلام نسبة الى الصحابي الجليل جرير بن عبدالله البجلي رض الله عنه .

بني مالك كقطعة من الذهب الصافي المغطاة بقشاش التهميش في سراديب النسيان ، رغم كل ما يبذله ابناءها المخلصين من جهود للارتقاء بها وإيصالها الى مصاف مثيلاتها من المناطق ، أنشيء فيها اول مركز إداري على مستوى جنوب الطائف قاطبة وهو مركز " حداد " والذي تم إنشاءه عام 1346هـ في عهد المغفور له باذن الله تعالى الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن طيب الله ثراه ، وما لبث أن لحق به مركز القريع مسانداً لمركز حديد وتم افتتاحة بفترة ليست ببعيدة عن تاريخ افتتاح مركز حداد فاصبح لسراة بني مالك مركزين اداريين .

تعتبر بني مالك هي الشقيقة الكبرى لمناطق بلحارث وبني سعد وثقيف ، وتمتد على امتداد الطريق السياحي الواصل بين محافظة الطائف ومنطقة الباحة بمسافة نحو 100 كم .

تتبع إدارياً لمحافظة ميسان بلحارث والتي تصغرها مساحةً وسكاناً .

بني مالك فيما مضى سبقت وبجهود من ابناءها المخلصين آنذاك شقيقاتها بلحارث وبني سعد وثقيف في كثير من الخدمات كالبريد الذي كان اول مكتب له بمركز حداد وكذلك مكتب التعليم والمرور وايضاً الشرطة والعديد من الخدمات التي تضائل حجم انتشارها وتوسعها في بني مالك وبدأت المنطقة ينزف وريدها هجرة جماعية لابنائها يكاد أن يؤدي الى إيقاف قلبها المعتصر ألماً على فراقهم لها في ظل شح الماء وغياب وزارة المياة عن ايصاله الى المنازل التي تصدعت جفافاً .

تتعالى اصوات المطالبات بخدمات تجاوزت مستوى الضرورة الى أهم من ذلك بكثير ويتربع على عرش الالم بالمطالبة بها " الهلال الاحمر " الذي خُطت المطالبات به حتى بدماء من ذهبوا ضحية الطريق وهم في انتظار وصوله .

بني مالك ورغم الاجتهادات التي نرى ونسمع إلا أن هنالك ما يجعلنا نتسائل عن سبب عدم حصد ثمرة تلك الاجتهادات ، فمن هو السبب في تأخر وصول كثير من الخدمات الى بني مالك وضعف بعض ما وصل منها .

حكومتنا لا تألوا جهداً في تلبية كل ما ينتهي اليها من مطالبات لابناء هذا الوطن الغالي على المستوى الفردي والقروي والمناطقي ايضاً ، وبني مالك هي ضمن تلك المنظومة التي يفتخر ابنائها بهذا الوطن العظيم وحكومته الرشيدة الوفيه وعلى راسها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز – حفظه الله ورعاه ، وولي عهده الامين صاحب السمو الملكي الامير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز – حفظه الله ورعاه .

أحيانا كثيرة تكون المشكلة امام اعيننا ولا نراها او ربما نتعمد عدم النظر اليها حتى لا نُصدم من هول المفاجأة ، فدعوني اشارككم ابناء منطقتي الكرام تفكيري وبصوت عالي عن من قد تكون بني مالك ضحية له ، فهل بني مالك ضحية طُلاب مدرسة الفريان اولئك اللذين امتهنوا الفلاشات حتى باتت الفلاشات تأن تحت وطأتهم ، أم هي ضحية ميليشيات الحزبية والأناء اولئك اللذين قطعوا عهداً على انفسهم بمحاربة كل ناجح يخشون على زيف بريقهم من شمسه التي قد تحرقهم وتذيب صورهم المهترئة ، أم هي ضحية جحافل الغدر اولئك اللذين تراهم يسعون مع من يريد إيجاد خدمة في مجال معين لبني مالك ويتسللون من خلفه لايقافها بشتى الوسائل وتراهم يندبون ويولون عندما لا تاتي حاملين جنازة الامل الذي غدروة على أكتاف الانانية وحب الذات .

رغم إجتهاد أبنائها الاوفياء ، رغم سعي ابنائها الابرار ، إلا أن هنالك سر نجهله فلا نرى ثمراً لزرعهم ولا ماءاً بدلوهم .

بني مالك فيها من ابناءها من رفع إسم مملكتنا عالياً في شتى المجالات العلمية والطبية والرياضية والامنية ، وهم اولئك الابناء ممن سعوا واجتهدوا لتطوير منطقة بني مالك إلا أن النتائج تكاد تكون صفراً ، فماهو السر الذي كان سبباً في وأد تلك الجهود ؟؟!! .

فقط أُريد أن أهمس في أذن كل أبنٌ بار من ابناء بني مالك واقول له أمضي في طريق إجتهادك نحو الارتقاء بمنطقتنا الحبيبة " بني مالك " ولا تلتفت الى ما قد يعيق شموخ سعيك المُشرف لنا جميعاً وأجعل هامتك عالية دوماً فأنت معتمر تاج مرصع بعزة وفخر بني مالك التي غدت مثلاً يُضرب ونهجاً يُحتذى .

بني مالك إسمٌ عزيز على كل مالكي أصيل يعمل بحيادية ومحبة ووفاء وإخلاص ، يمقت الشللية والحزبية ، ويحتقر الكبرياء والتعالي ، ويكره الكذب والنفاق ، ويُقدر العهد ويصون الولاء لحكومة هذا الوطن الغالي ، التي تحرص دوماً على اللحمة ومبدأ اليد الواحدة والنهج القويم على كتاب الله وسنة رسوله المصطفى نبينا محمد بن عبدالله صل الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم .

حتماً سنصل بتظافرنا وستصبح بني مالك " محافظة " بعون الله تعالى وسنرى فيها المديريات وفروع الوزارات ، فلنكن على قدر التحدي ونضع يدنا جميعاً بيد بعض ونمضي سوياً كلاً منا يكمل مسيرة الآخر لا ننظر إلى مكان مخصص تحفه الانانية والعنصرية ولننظر الى بني مالك كمنطقة واحدة " كتلة " واحدة جسدٌ واحد وروح واحده .

إعذروني إن أطلت عليكم ، التقيكم باذن الله تعالى في مقالات أخرى متجددة ، سائلاً الله عز وجل أن يحفظ وطنا الغالي ويديم عليه نعمة الامن والامان وأن يحفظ لنا خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الامين ، وآخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على اشرف الانبياء والمرسلين .


بقلم : أ . حميد بن أحمد المالكي
hdath@hotmail.ocm
0505656269
أ . حميد بن أحمد المالكي

 6  0  35150

التعليقات ( 6 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    منذ 4 أسبوع 01:13 مساءً طلال محمد عبدالله :
    أرجو أن يصل الى من يهتم ويلبى أحتياجات المنطقة لك كل الشكر والتقدير استاذ حميد
  • #2
    منذ 4 أسبوع 01:22 مساءً ابو عبدالعزيز :
    سلمت اناماك كلام جميل من شخص محب لبني مالك دمت بود
  • #3
    منذ 4 أسبوع 08:23 مساءً صالح الغامدي :
    منطقه حلوووووه ماشاء الله*
  • #4
    منذ 4 أسبوع 10:10 مساءً محمد الحبصي :
    بيض الله وجهك وصح لسانك على كل ماسطره قلمك
  • #5
    منذ 4 أسبوع 10:23 مساءً ابو سلطان المالكي :
    سلمت يمينك
    وضعت نقاض يبحث عنها الاكثير والاكن ستحل باذن الله
    وبجهود امثالك
  • #6
    منذ 4 أسبوع 10:24 مساءً ابو سلطان المالكي :
    سلمت يمينك
    وضعت نقاض يبحث عنها الاكثير والاكن ستحل باذن الله
    وبجهود امثالك