• ×

الخميس 18 رمضان 1440 / 23 مايو 2019

ضجيج الحنين

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بقلمي | فهد الطائفي
أرتدى الجميع ثياب النعاس ، عدا جفون العين يقظانة .

نفخت بملئ أنفاسي المتعبة في كفىّ لأمسح بهما ملامح النعاس ، ذلك الحنين عنيد جداً لايفارقني .

إنها حكاية أقدار جميلة لاتتكرر ، تنساب إلى ثنايا الفكر لتملئه نوراً ونارا ..

إنني أنزفك وحدي وأرثيك وحدي وأضمد فيك الجراح .

ضجيج الحنين القاسي في موطن الغياب على بعد حرفين .

أوجعني ، لايعيد الأشياء إلينا ، وكيف للحنين أن يلين .

دلوني على الطريق ؟
بقلمي | فهد الطائفي

 0  0  34632

التعليقات ( 0 )