• ×

الإثنين 13 صفر 1440 / 22 أكتوبر 2018

هيئة الإغاثة بجدة تدشن برنامج دعم المشروعات الصحية في جزر القمر

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
تواتر - جدة 
أقامت هيئة الإغاثة الإسلامية العالمية التابعة لرابطة العالم الإسلامي بمقر الأمانة العامة للهيئة بجدة حفل تدشين حملة المشروعات التنموية الكبيرة، التي تنفذها في جمهورية جزر القمر تحت عنوان "دعم المشروعات الصحية والمجتمعية في جزر القمر"، والتي سيبدأ تنفيذها يوم الجمعة المقبل 10 يناير الحالي.

وأُقيم الحفل تحت رعاية الأمين العام لهيئة الإغاثة الإسلامية العالمية حسن بن درويش شحبر، وبحضور فريق العمل الذي سيشرف على تنفيذ البرنامج، ويضم أكثر من 40 شخصًا من الأطباء الاستشاريين والكوادر الطبية والفنية والإدارية السعوديين، الذين يعدون من الشباب العاملين بهذا المجال، ويمثلون عددًا من البرامج والرعايات المختلفة في الأمانةالعامة بالهيئة.

وفي كلمته أكد الدكتور طه بن عمر صادق الخطيب، المدير العام للرعاية والبرامج بهيئة الإغاثة الإسلامية العالمية رئيس "برنامج دعم المشروعات الصحية المجتمعية في جزر القمر"، أن البرنامج تم الاستعداد له منذ سنتين تقريبًا. وقد قام وفد بحصر الاحتياجات التعليمية والصحية والمجتمعية. وإن ذلك يأتي من توجيهات معالي الأمين العام لرابطة العام الإسلامي الدكتور الشيخ محمد بن عبدالكريم العيسي الذي شدد على تنمية المجتمعات العاملة بها رابطة العالم الإسلامي ممثلة بهيئة الإغاثة الإسلامية.

وقال الأمين العام للهيئة حسن شحبر: إنه بناء على توجيهات الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى، الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي رئيس مجلس إدارة الهيئة، بضرورة تقديم العون والمساعدة لشعب جزر القمر، فإن الهيئة قررت تنفيذ برنامجها الحيوي الذي يشمل دعم المشروعات الصحية والمجتمعية في جزر القمر الثلاث خلال الفترة من العاشر من يناير 2018م حتى العشرين منه.

وأضاف "شحبر" بأن خطة العمل تشمل تنفيذ برنامج مسح طبي بالتعاون مع وزارة الصحة القمرية، يستهدف 5000 شخص في منطقة وشيلي؛ للتعرف على الوضع الصحي في المجتمع، والأمراض التي تنتشر هناك، والاحتياجات العاجلة من الأدويةوالمستلزمات الطبية، على أن تكون الأولوية لإجراء مسح صحي لأمراض سرطان الثدي.

ويشمل البرنامج التدريب على الإسعافات الأولية، وعلى الإنعاش القلبي الرئوي، وختان الذكور حديثي الولادة، والتدريب على استخدام جهاز ختان الأطفال الذكور حديثي الولادة، والتثقيف الصحي، وتشغيل عيادات بالتعاون مع وزارة الصحة القمرية في مجالات الأسنان والباطنة والأمراض المزمنة والأطفال والتوعية بسرطان الثدي.

وقال الأمين العام للهيئة: إن المسح الطبي يعتبر من المسوح المتخصصة المهمة؛ لما يوفره من بيانات ومؤشرات في مختلف الجوانب المتعلقة بالمتغيرات الصحية.

ويخدم المسح أغراض التخطيط للتنمية في جمهورية جزر القمر، وإجراء المقارنات لكثير من المتغيرات، خاصة أنه أول مسح صحي ينفذ في جمهورية جزر القمر بمنطقة وشيلي. وإن أهم مخرجاته إنشاء قاعدة بيانات صحية لمنطقة وشيلي.

من جهة ثانية، أوضح "شحبر" أن حفل تدشين برنامج دعم المشروعات الصحية والمجتمعية في جزر القمر سيكون في الحادي عشر من يناير 2018 في العاصمة موروني، بحضور وزير الخارجية المكلف بشؤون العالم العربي والإسلامي الدكتور حامد كرهيلا، ووزيرة الصحة الدكتورة فاطمة راشد محمد، والسفير السعودي في جزر القمر الدكتور حمد الهاجري، وعدد من المسؤولين والمهتمين بالعمل الإنساني، وبعض المنظمات الدولية ووسائل الإعلام المحلية.

image

image

image

image

image

image

image

image

image
بواسطة : محرر
 0  0  24161
التعليقات ( 0 )