• ×

الأحد 10 شوال 1439 / 24 يونيو 2018

خلال "شهرين فقط " الصحة تغطي جميع مناطق المملكة بالطب الإتصالي"تطبيق صحة"

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
تواتر - عبدالرب العبيدي - عسير 
في نقلة نوعية ضمن رؤية المملكة 2030 وفي زمن قياسي لم يتجاوز الشهرين وتمكينا للتقنية الحديثة وآخر ما توصلت له التكنولوجيا في الخدمات الصحية فقد أعلنت وزارة الصحة عن توسيع نطاق خدماتها في الطب الاتصالي ليغطي تطبيق " صحة " الذي يُقدم الإستشارات الطبية المرئية ويتيح لجميع المواطنين ومن أي مكان الحصول على إستشارة طبية وجهاً لوجه مع أطبائهم جميع مناطق المملكة.

وقالت الصحة أنها تهدف إلى زيادة أعداد المستفيدين من هذا التطبيق وتمكينهم بشكل أكبر للحصول على الإستشارات الطبية المرئية عبر الهواتف الذكية, سعياً منها إلى إستثمار التقنيات الحديثة في تعزيز التواصل مع المستفيدين من خدماتها وإتاحة الفرصة لهم للحصول على الإستشارات الطبية من المختصين.

هذا ويوفر التطبيق خدمة التواصل المرئي والسمعي والكتابي في الفترة من "الساعة 8 صباحاً وحتى منتصف الليل طوال أيام الأسبوع ومن 4 عصراً إلى 12 مساءً خلال إجازة نهاية الأسبوع " بحيث يمكن الدخول على التطبيق والتواصل مباشرة مع الطبيب المختص وتُعرض عليه حالة المتصل التي بإمكانه مشاهدتها عبر هذا التطبيق ومن ثم يقوم بالرد على إستفسارات المتصل وتقديم الإستشارة الطبية بخصوص الحالة والإجراء الطبي الواجب إتخاذه حيالها.

وأبانت الصحة أن هذا التطبيق مجاني ويُمكن تحميله من متجر أبل ومتجر قوقل .

تجدر الإشارة إلى أن الصحة قامت مؤخراً بإطلاق وتفعيل العديد من البرامج الخدمية النوعية بهدف تطوير آليات العمل والإرتقاء بمستويات الأداء وبما يسهم بإذن الله في تجويد وتحسين الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين وكسب رضاهم.

كما تجدر الإشارة أن الصحة نفذت مؤخراً مبادرة الصحة الإلكترونية، التي تعد إحدى مبادراتها الأربعين المندرجة ضمن برنامج التحول الوطني 2020، التي ستعمل من خلالها على تحسين كفاءة وفاعلية الرعاية الصحية عبر إعتماد تكنولوجيا المعلومات والتحول الرقمي.

وبموجب هذه المبادرة ستدعم المنظومة العاملين في قطاع الرعاية الصحية من أطباء وممرضين عبر تزويدهم ببيانات مرضاهم أينما كانوا وفي أي وقت يحتاجونها، بما في ذلك كافة المعلومات الصحية الموثقة، إضافة إلى خدمات الدعم الإكلينيكي والإداري، والتواصل، والحصول على الإستشارات عن بعد، وينتظر من هذا النظام المتطور خفض الأخطاء الطبية والتشخيصية، والآثار الجانبية للأمراض، كما سيتيح إمكانية التعليم الطبي المستمر عبر الإنترنت.

وتتمحور رؤية وزارة الصحة في تطوير الرعاية الصحية في المملكة العربية السعودية من حيث الجودة والمقاييس والمساواة في تقديم خدمات الرعاية الصحية.

ولتحقيق هذه الرؤية، أعدت وزارة الصحة إستراتيجية عمل وخطة خمسية من شأنها أن تجعل الصحة الإلكترونية عامل رئيسي في تطوير وتوفير هذه الخدمات.

ولذلك، طورت الوزارة إستراتيجية الصحة الإلكترونية وخطة العمل الخمسية وذلك بالتعاون مع مستشارون سعوديون وعالميون .

وتدعم إستراتيجية الصحة الإلكترونية الأهداف الرئيسة للوزارة والتي تشمل رعاية المرضى وربط موفري الخدمة بكافة مستويات الرعاية الصحية وقياس أداء توفير الرعاية الصحية وتحويل توفير الرعاية الصحية بما يتوافق مع المقاييس العالمية.
بواسطة : محرر
 0  0  10989
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:30 صباحًا الأحد 10 شوال 1439 / 24 يونيو 2018.