• ×

الثلاثاء 3 جمادي الأول 1443 / 7 ديسمبر 2021

ثمانية أفلام في ”روائع العالم“ ضمن الدورة الافتتاحية لمهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
تواتر - نزار العلي - جدة 
كشف مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي اليوم عن الأفلام التي سيتم عرضها ضمن برنامج ”روائع العالم“ في دورته الافتتاحية التي ستقام من 6 - 15 ديسمبر المقبل. ويضم البرنامج أفلاماً من جميع أنحاء العالم لمخرجين حاصلين على جوائز، تُعرض جميعها لأول مرة في العالم العربي.

وبهذه المناسبة قال إدوارد وينتروب المدير الفني لمهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي ”لا شك بأن مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي يركّز على عرض الأعمال العربية، ولكننا نرحب أيضاً بالإبداعات العالمية التي يسعدنا عرضها للجمهور لأول مرة في العالم العربي، كما يسعدنا أن تساهم المرأة في العديد من هذه الأعمال بتقديم وجهات نظر متنوعة تستحق المشاهدة.“

وفي السياق ذاته، أكّد كليم أفتاب مدير البرنامج الدولي في مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي على أن ”الأفلام التي يعرضها برنامج ”روائع العالم“ هي إبداعات وقصص تعكس نبض الواقع، وتبعث على التأمل والتفكير، سواءً كانت بسرد شخصي بحت، أو بتقديم عوالم سريالية وخيالية، لكنها بلا شك ستترك أثراً عميقاً لدى المشاهد.“

ويعرض البرنامج أحدث أعمال المخرج والكاتب والممثل الحاصل على عدة جوائز من الأوسكار إلى البافتا جيوسبي تورناتوري، حيث يسلط الفيلم الوثائقي ”إنيو“ الضوء على الملحن والمايسترو الراحل إنيو موريكوني، والذي يعتبر من أهم الموسيقيين في القرن العشرين، وقد فاز بجائزتي أوسكار إضافة إلى منح أكثر من 500 فيلم موسيقى تصويرية لا تنسى. يعتمد الفيلم على مقابلات أجراها المخرج مع المايسترو بنفسه نظراً للعلاقة التي تجمعهما بالعمل على 13 فيلماً، بما فيها فيلمه الحاصل على الأوسكار ”سينما براديسو“ (1988).

ومن الولايات المتحدة فيلم ”موناليزا وقمر الدم“ من تأليف وإخراج آنا ليلي أميربور، وهو فيلم إثارة خيالي يروي قصة فتاة تملك قوى خارقة، تهرب من مصحة للأمراض العقلية، وتحاول النجاة في مدينة نيو أورلينز. الفيلم من بطولة جون جونغ-سيو، كايت هدسون، كريغ روبنسون، و إد سكرين، وقد عُرض لأول مرة في في مهرجان البندقية السينمائي الدولي هذا العام.

يروي فيلم "أخوات" للمخرجة الفرنسية من أصول جزائرية يمينة بن قيقي وبطولة إيزابيل أدجاني ، قصة 3 أخوات فرنسيات من أصول جزائرية، أمضين ثلاثين عاماً على أمل العثور على أخيهن رضا، الذي اختطفه والده وأخفاه في مكان ما في الجزائر إبان الاستقلال. تكتشف الأخوات أن والدهن على فراش الموت، فيقررن انتهاز الفرصة الأخيرة لمحاولة إجباره للكشف عن مكان الأخ الضائع.

تقدّم الممثلة الأمريكية ماجي جيلينهول أول فيلم روائي طويل من إخراجها بعنوان ”الابنة الضائعة“ وهو مقتبس عن رواية بنفس الاسم للأديبة إيلينا فيرانتي ومن بطولة الممثلة الحاصلة على جائزة الأوسكار أوليفيا كولمان، إلى جانب داكوتا جونسون وجيسي باكلي. الفيلم هو دراما نفسية تحكي قصة امرأة في إجازة، تلتقي بامرأة أخرى وعائلتها الصغيرة، مما يثير لديها ذكريات الأمومة. تم عرض الفيلم لأول مرة في مهرجان البندقية السينمائي الدولي، وفازت مخرجته بجائزة أفضل سيناريو مقتبس عن رواية.

”بلفاست“ من تأليف وإخراج المرشح لعدة جوائز أوسكار كينيث برانا، هو سيرة ذاتية مؤثرة وقصة مليئة بالحب والضحك والضياع في عالم طفل يشهد التحوّلات الموسيقية والاجتماعية في أواخر الستينات بأيرلندا الشمالية. هذا الفيلم المرتقب هو إهداء للمدينة التي ترعرع فيها المخرج، حيث يقدّمها بشكل رائع بالأبيض والأسود، بصحبة النجوم جودي دينش، جيمي دورنان، جود هيل، وكيران هايندز، وقد فاز بجائزة الجمهور في مهرجان تورنتو السينمائي الدولي لهذا العام.

الكوميديا الإسبانية ”المدير المثالي“ من تأليف وإخراج فرناندو ليون دي أرانوا، تروي قصة باسكولاس برانكو (يلعب دوره الممثل خافيير بارديم) عاش في منطقة صناعية على مشارف مدينة صغيرة لعقود من الزمن، حيث يعمل في صناعة الموازين الصناعية لوزن المركبات والماشية وبيعها لمحلات التجزئة. اعتاد المدير الجيد على تشبيه نفسه بميزان العدالة مع عمّاله وموظفيه، فهل هو حقاً مدير جيد؟ عُرض الفيلم لأول مرة في مهرجان سان سيباستيان السينمائي الدولي، وتم اختياره لتمثيل إسبانيا لجائزة أفضل فيلم أجنبي في حفل توزيع جوائز الأوسكار المقبل.

”أنت تشبهني“ هو التجربة الإخراجية الأولى للإعلامية والصحافية المصرية الأمريكية الحاصلة على جوائز دينا عامر، يروي قصة الصدام بين الثقافات والأجيال، ويتناول واحدة من أصعب القضايا التي تواجه المجتمعات في قصة إنسانية عن العائلة والحب والأخوة والانتماء، حيث يتتبع حياة اختين مزقتهما الحياة في إحدى ضواحي باريس، وعلى الأخت الكبرى حسناء العثور على هويتها، إذ تُجبر على اتخاذ قرار يصدم العالم. الفيلم عرض لأول مرة في مهرجان البندقية السينمائي الدولي لهذا العام.

وفي ”غرفة التلوين“ تلعب فيبي دينفور دور كاريس كليف التي أحدثت ثورة في صناعة الفخّار في بريطانيا في عشرينات القرن الماضي. الفيلم هو دراما تاريخية من إخراج كلير مكارثي، يروي مسيرة امرأة استطاعت التأكيد على مكانتها في عالم الرجال، لتصبح فنانة رائدة في مجال صناعة الخزف والفخار. الفيلم هو قصة عن سعي المرأة ونضالها للتأكيد على مكانتها والتعبير عن إبداعاتها من خلال الموهبة والتصميم والمثابرة.

يّذكر أن الدورة الافتتاحية من مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي تقام في جدة البلد من 6 - 15 ديسمبر 2021، فيما تتوفر باقات التذاكر الآن عبر موقع المهرجان على الإنترنت، إضافة إلى قبول طلبات الانتساب من الإعلاميين والسينمائيين والطلبة.

image
بواسطة : محرر
 0  0  13579
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:43 صباحًا الثلاثاء 3 جمادي الأول 1443 / 7 ديسمبر 2021.